حول العالم

اين تقع كينيا

اين تقع كينيا

اين تقع كينيا هذه الدولة التي تعدّ بطبيعتها الخلّابة واحدة من مواطن السّحر والجمال التي رسمتها يد الخالق فأبدعت، لتكون واحدة من أكثر الوجهات السياحيّة التي تحظى إقبالاً على مستوى العالم.

اين تقع كينيا

تقع كينيا في الجهة الشرقيّة من قارة إفريقيا، ويمرّ بها خط الاستواء، وتُشرف على المحيط الهنديّ في حدودها الشرقيّة، ومن الجهة الغربيّة تحدّها أوغندا، ومن الجهة الجنوبيّة تنزانيا، أمّا من الجهة الشمالية فيحدها كلّ من أثيوبيا وجنوب السودان، ومن الشمال الشرقي الصومال.

تضاريس كينيا

غالبيّة الأراضي في كينيا مؤلّفة من مستنقعات ساحليّة حولها غابات المنجروف، وفيها سهل ساحليّ يمتد من الشمال إلى الجنوب على طول البلاد، حيث تكثر التكوينات المرجانيّة. أعلى ارتفاع فيها يقع في الهضبة الكينيّة في جبل كينيا، الذي يعدّ ثاني أعلى الجبال في قارة افريقيا، على خط الاستواء بعد جبل كليمنجارو الموجود في تنزانيا، وهما جبلان تغطّي قممهما الأنهار الجليديّة والثلوج طيلة العام، ويبلغ ارتفاع جبل كينيا حوالي 5.196 متراً فوق مستوى سطح البحر، كما توجد فيها بحيرة رودولف، وتقدّر مساحتها بنحو 580.367 كيلو متراً مربّعاً.

مناخ كينيا

يعدّ مناخ كينيا استوائيّاً وخاصّة في المناطق الساحليّة الواقعة على المحيط الهندي، حيث الحرارة المرتفعة والرطوبة العالية، وتتميّز بجمال شواطئها وانتشار البحيرات الساحليّة المالحة، والمستنقعات ذات التربة الخصبة التي تنمو حولها أشجار جوز الهند وغابات المانجروف والبلاذر الأمريكي وأشجار البن، وتشهد هذه المناطق كثافة عالية بالسكان، بينما في المناطق الجبليّة؛ فأمطارها غزيرة وحرارتها منخفضة نسبيّاً، وكلما اتجهنا شمالاً باتجاه السهول تقلّ الأمطار ويسيطر المناخ الصحراوي الجاف، لذلك هي قليلة الكثافة السكانيّة فلا توجد فيها مدن أو قُرى باستثناء بعض تجمّعات من الرحل الذين يعملون بالرعي.

أنهار وبحيرات كينيا

المصادر المائيّة في كينيا تتمثّل بنهرين رئيسين وعدّة بحيرات، نذكر منها:

  • نهر آثي: ويُسمّى الجزء الشرقي منه نهر جالانا.
  • نهر وتانا.
  • بحيرة تيركانا: أو كما تُسمى بحيرة رودولف التي تدخل الأراضي الأثيوبيّة من طرفها الشماليّ.
  • بحيرة فيكتوريا نيانزا: أكبر البحيرات في قارة إفريقيا، وتشتهر بامتدادها داخل حدود الدول الثلاث كينيا وتنزانيا وأوغندا.

الحيوانات في كينيا

ساهم موقع كينيا وطبيعتها، بتعدّد النظم البيئيّة فيها، إذ تُعتبر موئلاً للعديد من الحيوانات البريّة، وفيها محميّات طبيعيّة للأسود والنمور ووحيد القرن والفيلة والزرافات والظباء والجاموس وحمار الوحش، وفي مسطّحاتها المائيّة تعيش التماسيح وفرس النهر، بالإضافة للطيور البريّة كبيرة الحجم، كالنّعام واللقلق والبجع والعقاب والطيور صغيرة الحجم النادرة والمميّزة بريشها المزركش بالألوان الزاهيّة، إلّا أنّه بسبب الصيد الجائر؛ فإنّ العديد من الحيوانات باتت مهدّدة بالانقراض، وقد سنّت الحكومة القوانين الصارمة للحدّ من ظاهرة الصيد بكلّ أشكاله.

السكان والنشاط البشري

يُعتبر معدل الولادات في كينيا من أعلى مستويات في العالم، وهي في تزايد مستمر، إذ يبلغ عدد سكّانها حوالي 32.577.000 مليون نسمة، يتوزّعون في المناطق الريفيّة، وغالبيتهم من الأفارقة الزنوج الذين ينتمون إلى 40 مجموعة عرقيّة، لكلّ منها لهجتها الخاصّة، بالإضافة إلى اللّغة الرسميّة في كينيا وهي الإنكليزيّة والسواحيليّة، وهناك نسبة ضئيلة من الهنود الآسيويّين والأوربيّين والعرب. يعتمد الكينيّون في طعامهم على الذرة المطحونة، ويعمل غالبيّة السكّان في صيد الأسماك والحِراجة وميادين الطّاقة، واستخراج المعادن كالألومنيوم والنحاس والذهب، وفي الصناعة، وفي قطاعيّ السياحة والخدمات المصرفيّة، والفندقيّة، وفي فنون نحت التماثيل والزخارف التراثيّة والرسوم على الأواني.

مدن كينيا

تضمّ كينيا مجموعة محافظات، وهي:

  • نيروبي: أكبر المدن الكينيّة، وهي العاصمة، وجاءت تسميتها من كلمة (إنكارا نيروبي) وتعني مكان الماء البارد، هي مركز تجاريّ هام في البلاد، وفيها شبكة من السكك الحديديّة التي تربط المحافظات الكينيّة ببعضها، وخط رئيسيّ يربط كينيا بأوغندا ومومباسا، وفيها أهمّ مقر شركات الخطوط الجويّة الإقليميّة والموانئ والسكك الحديديّة في إفريقيا.
  • مومباسا: ثاني أكبر المدن وتتميّز بمينائها الرئيسيّ الواقع على ساحل المحيط الهندي.
  • محافظة الوسطى.
  • محافظة الساحليّة.
  • محافظة الشرقيّة.
  • المحافظة الشماليّة الشرقيّة.
  • المحافظة الغربيّة.
  • نيانزا.
  • الوادي.
  • لامو.
  • نانيوكي.
  • ناكورو.
  • كريشو.
  • ماليندي.
  • كيسومو.

السياحة في كينيا

يقصد كينيا سنويّاً أكثر من500.000 ألف سائح من مختلف أنحاء العالم، وخصوصاً من هواة التصوير وعشّاق رحلات السفاري ومشاهدة الحيوانات البريّة في بيئاتها الطبيعيّة، كما يوجد فيها العديد من المؤسّسات الثقافيّة كمكتبة مكميلان التذكاريّة، والمتحف الوطنيّ، ومتحف كارين بليكس وحديقة نيروبي الوطنيّة والمحميّات الطبيعيّة، وحديقة مومباسا وجزيرتيّ واسيني وماليندي اللتين تشكلّان وجهة مثاليّة لمحبيّ الغوص وسط الشعاب المرجانيّة، ورؤية السلاحف والأسماك، بالإضافة للبلدات القديمة التي تعود للقرن السّادس عشر الشهيرة بعراقتها التاريخيّة وآثارها ومزاراتها، وعشرات الحدائق الوطنيّة التي تجاوزت أعدادها الستين، ولا ننسى بقايا أطلال المدينة الساحليّة القديمة، والكهوف، ورحلات القوارب ذات القاع الزجاجي لتصوير الحياة المائيّة، وحديقة بوابّة الجحيم بمنحدراتها، التي تضمّ بركانين خاملين ذات ينابيع المياه الساخنة، بالإضافة لسوق التُحف والتذكارات الإفريقيّة، كما يوجد فيها العديد من الفنادق الفخمة كفندق هيمينغوايز نيروبي، وفندق ساروفا ستانلي، وراديسون بلو، وسويس لينانا ماونت، وبيست ويسترن ميريديان، وتاون لودج آبرهيل.

معلومات عن كينيا

تتمتّع دولة كينيا بالعديد من المزايا، وأوجز أهمّها:

  • عُثر في وادي الأخدود العظيم في كينيا على أقدم الآثار التي تعود للبشر، والتي اختلف العلماء حولها، إذ يرجّح بعضهم أنّها تعود لمليونيّ سنة مضت من تاريخ الأرض.
  • حصلت كينيا على استقلالها من المملكة المتحدة (بريطانيا) في 12 كانون الأول/ ديسمبر عام 1963.
  • عام 1967 شكّلت كينيا وتنزانيا وأوغندا ما يُعرف بمنظمة (تجمّع شرق إفريقيا).
  • تحتل كينيا المرتبة 62 عالميّاً كأكبر اقتصاد في العالم.
  • من يمتلكون سيارات خاصّة في كينية تشكّل نسبتهم 1% من مجموع السكّان الذين يتنقلون عبر وسائط النقل المشتركة كالقطارات والحافلات التي هي دائمة الازدحام وسيارات الأجرة المعروفة محليّاً باسم ماتاتوس.
  • تمّ تصنيف البنك الدوليّ في كينيا عام 2018 بالمرتبة 61 عالميّاً من حيث سهولة الأعمال التجاريّة، والحكومة الكينيّة تشجّع على الاستثمار وتسهّل إجراءاته.
  • تصدر في كينيا 3 صحف ورقيّة، وفيها محطّة بث تلفزيونيّ وإذاعة حكوميّة، ولا تتجاوز نسبة من يمتلكون جهاز تلفاز1% من السكّان، أمّا بالنسبة للمذياع فيذكر أن هناك جهاز واحد يملكه فرد من بين 12 فرداً.
  • التعليم في كينيا ليس إلزامي رغم ارتفاع نسبة المتعلمين فيها، وإقبال الشعب الكيني على التعليم بشكلٍ كبير، وهو مجّاني فقط في المرحلة الابتدائيّة في المدارس الحكوميّة الكينيّة.
  • في كينيا ثلاث جامعات وهي جامعة كينيا في مدينة نيروبي، وكذلك جامعة كينياتا، وجامعة موي في مدينة إلدوريت، بالإضافة إلى عدّة معاهد.
  • تجني كينيا أرباحاً كبيرة من تصدير بعض الحاصلات الزراعيّة، وفي مقدّمتها البن الذي يشكّل ربع الصادرات، وبعدها الشاي وقصب السكر والقطن والتبغ.
  • تُشتهر كينيا بثروتها الحيوانيّة من قطعان الماشية، ففيها حوالي 11 مليون رأس بقر، ومن الماعز ورؤوس الأغنام حوالي 9 ملايين رأس، بالإضافة لعددٍ لا بأس به من الإبل والجاموس.
  • العملة الرسميّة في كينيا هي الشلن الكيني ويُسمّى (كيس).
  • يساهم قطّاع السياحة – الذي يعدّ الأبرز بين باقي القطاعات – برفد الخزينة الكينيّة سنوياً بأكثر من 200 مليون دولاراً أمريكياً.

وهكذا نكون قد أجبنا على سؤال اين تقع كينيا التي هي واحدة من الدول الغنيّة بثرواتها الطبيعيّة والجغرافية، وأضأنا على بعض جوانبها التي تهمّ كلّ من يبحث عنها في القارّة السمراء.

السابق
ما المناخ السائد في شبه الجزيره العربيه
التالي
اين تقع اوغندا