الدول العربية

ما المناخ السائد في شبه الجزيره العربيه

تقع شبه الجزيرة العربية في قارة

ما المناخ السائد في شبه الجزيرة العربية للإجابة على هذا السؤال لا بدّ من التعرّف على شبه الجزيرة العربيّة التي تُعرف بعدّة أسماء منها الجزيرة العربيّة، وشبه القارّة العربيّة، وجزيرة العرب، وتعدّ أكبر شبه الجزُر في العالم، وهي منطقة جغرافيّة تصل قارة آسيا مع قارة إفريقيا، وتقع في الجهة الغربيّة من آسيا، وهي من أغنى بقاع الأرض بالثّروات الباطنيّة وفي قائمتها المعادن النفيسة والنفط.

تسمية شبه الجزيرة العربية

سمّيت شبه الجزيرة العربية بهذا الاسم نسبة إلى قاطنيها من العرب، ولأنّها مُحاطة بالمياه من جهاتها الثلاث، فهي تُشرف على الخليج العربيّ في شمالها الشرقيّ، ومن الشرق تُشرف على خليج عُمان ومضيق هرمز، ومن الجهة الجنوبيّة الشرقيّة تُشرف على بحر العرب، ومن الجهة الجنوبيّة خليج عدن، وفي الجهة الجنوبيّة الغربيّة مضيق باب المندب والبحر الأحمر الذي يشكّل حدودها الغربيّة.

أقاليم شبه الجزيرة العربية

تُقسم أقاليم شبه الجزيرة العربيّة إلى قسمين، وهي:

  • أقاليم رئيسيّة، وتضمّ: إقليم الحجاز. إقليم تهامة. إقليم البحرين. إقليم نجد. إقليم عمان. إقليم اليمن.
  • أقاليم فرعيّة، وهي: إقليم الربع الخالي. إقليم اليمامة. إقليم المهرة. إقليم ظفار. إقليم عسير. إقليم حضرموت. إقليم العروض.

ما المناخ السائد في شبه الجزيره العربيه

المناخ السائد في شبه الجزيرة العربية متنوّع، إلّا أنّه تغلب عليه الصفة القاريّة، فهو شديد الجفاف، مرتفع الحرارة في فصل الصيف، ويعود ذلك لسيطرة الصحراء على غالبيّة أقاليم شبه الجزيرة العربيّة، وقد تصل درجة الحرارة فيها إلى 54 درجة مئويّة وخاصّة في المناطق الداخليّة، وكلّما زاد الارتفاع عن مستوى سطح البحر، كلّما انخفض مستوى درجات الحرارة، وأمّا المناطق الساحليّة فمناخها يُعدّ لطيفاً مقارنةً بباقي المناطق الداخليّة، ويعود ذلك لتأثير مياه البحر التي تعمل كعاملٍ ملطّف للهواء، في حين أنّ المناخ في فصل الشتاء يكون معتدلاً في معظم أقاليم شبه الجزيرة العربية، وتكون أمطارها متفاوتة الغزارة، وذلك بحسب كلّ إقليم وتأثير الرياح الموسميّة، وتسجّل وسطيّاً معدّل 23 سم مربعاً سنويّاً، كما يُعتبر معدّل التبخر في شبه الجزيرة العربية مرتفعاً جدّاً، وقد يتجاوز ضعف كميّة الأمطار المُتساقطة، الأمر الذي يمنع تشكّل الغطاء النباتي الدّائم فيها، ماعدا مناطق جوف الأودية، حيث تتجمع مياه السيول المؤقّتة فيها.

العوامل المؤثرة في مناخ شبه جزيرة العرب

يتنوّع مناخ شبه الجزيرة العربيّة، ويعود ذلك لعدّة عوامل، وهي:

  • اختلاف التضاريس بين إقليم وآخر.
  • امتدادها الجغرافيّ الواسع.
  • وجود الصحاري التي تعكس حرارة أشعة الشمس على الرمال، مما يسخّن الطبقة الجويّة المحيطة.
  • تأثيرات الرياح الشماليّة المتشكّلة عبر الممرّات الجبليّة، والتي تهبّ على صحراء الربع الخالي، فتتحمّل بالغبار.
  • الإشراف على عدّة بحار من أغلب الجهات.
  • مدى الإشعاع والتوصيل.

بلدان شبه الجزيرة العربية

تتألّف شبه الجزيرة العربيّة من عدّة بلدان، وهي:

  • المملكة العربيّة السعوديّة وهي أكبرها، وتشغل مساحة تقدّر بحوالي 2،149،690 كيلو متراً مربّعاً.
  • الجمهوريّة اليمنيّة ومساحتها تقدّر بحوالي 555.000 كيلو متراً مربّعاً.
  • سلطنة عُمان ومساحتها تقدّر بـ 309.500 كيلو متراً مربّعاً.
  • دولة الإمارات العربيّة المتّحدة ومساحتها تقدّر بـ 83،600 كيلو متراً مربّعاً.
  • دولة الكويت ومساحتها تقدّر بحوالي 17.820 كيلو متراً مربّعاً.
  • دولة قطر ومساحتها تقدّر بـ 11.437 كيلو متراً مربّعاً.
  • مملكة البحرين ومساحتها تقدر بحوالي 765.5 كيلو متراً مربّعاً.

بالإجابة على سؤال ما المناخ السائد في شبه الجزيرة العربيه، نكون قد تعرّفنا على طبيعة المناخ، والعوامل المؤثّرة في تنوّعه، واختلافاته بين كلّ إقليم وآخر، في البلدان التي تتشكّل منها شبه جريرة العرب.

السابق
ما هي عاصمة موريتانيا
التالي
اين تقع كينيا