المناطق الجغرافيا في العالم

10 حقائق عن القطب الشمالي لم تكن تعرفها

10 حقائق عن القطب الشمالي لم تكن تعرفها

ظل القطب الشمالي لسنوات عديدة مجهولا يثير فضول الكثيرين لاكتشاف أسراره مما جعله وجهة السفر المفضلة لدى العديد من الناس خاصة وأن هناك حقائق عن القطب الشمالي تحب الناس استكشافها بأنفسهم كنوع من المغامرة وتجربة أشياء مختلفة لا يمكن تجربتها إلا في هذه الرقعة من العالم.

من المرجح ان اغلبية الناس يعرفون شيئا عن القطب الشمالي، ولكن هناك العديد من الحقائق التاريخية والجغرافية والمناخية للمنطقة والتي يجهل عنها الكثير، فمثلا هناك 30 في المائة من احتياطات الثروات الأرضية مخزنة في القطب الشمالي ولم يتم اكتشافها والوصول اليها بعد.

لا توجد أرض تحت الجليد

الجليد المتراكم في القطب الشمالي يمثل طبقة صلبة من الجليد يصل سمكها إلى ثلاثة أمتار والتي تطفو على المحيط المتجمد الشمالي الذي يقدر عمقه بحوالي أربعة ألاف متر، ويختلف سمك الجليد بين الصيف والشتاء بحيث يذوب نصف الجليد في الصيف ويتشكل مجددا في الشتاء لمساحة تقارب مساحة الوليات المتحدة الأمريكية.

روبرت إي بيري

وهو المستكشف الأمريكي وضابط البحرية الذي قام بعدة حملات إلى القطب الشمالي في أواخر القرن التاسع عشر وبداية القرن العشرين، والتي أثمرت اكتشافه لمنطقة القطب الشمالي في السادس من أبريل عام 1909م بعد انطلاقه في حملات ضمت 23 رجل من مدينة نيويورك عام 1908م.

مقر بابا نويل

المعروف باسم القديس نيكولس، كريس كرينغل، أو ببساطة سانتا وهو شخصية اسطورية نشأت في الثقافة الغربية المسيحية ويقال إنه يقدم الهدايا إلى منازل الأطفال الذين أحسنوا التصرف، ويرتبط اسم سانتا كلوز غالبا بالقطب الشمالي لاعتباره مكان إقامته ولقربه من الموطن الأصلي لهذه الشخصية في إقليم لابي الفنلندي.

قطبين شمالين على الأرض

هناك بالفعل قطبين شماليين على الأرض يطلق على الأول القطب المغناطيسي الشمالي والثاني القطب الشمالي الأرضي، الأول يمثل ظاهرة مغنطيسية تتغير على أساس يومي مع تغير قشرة الأرض والقطب الأرضي الشمالي عبارة عن نقطة تابثة تشير إلى قمة الرض.

عملية وكالة الناسا

أطلقت وكالة الناسا عملية لفحص تكاثف وتسارع الغطاء السحابي حول القطب الشمالي، بالإضافة إلى قياس خصائص السطح والسحب وغيرها من المكونات الطبيعية للقطب بما في ذلك المياه المفتوحة والجليد البحري والجليد الأرضي، هذه العملية وجدت لمراقبة تغيرات الجليد بسبب الظروف المناخية الحالية لكوكب الأرض.

احتياطات مهمة من النفط

من المحتمل أن تكون معظم رواسب الغاز والنفط في القطب الشمالي تمثل 30 في المائة من إجمالي احتياط الكوكب ولازالت لم تستثمر بعد، ويعتقد المحللون أن قاع البحر عند القطب الشمالي عبارة عن موارد طبيعية ضخمة للغاية، ولكثرة الدول التي تحيط بحدود القطب الجنوبية فإن النزاع قائم حول الملكية، لكن يسمح باستكشاف محيط الدول على بعد200  ميل من السواحل الحدودية.

نصف سنة في الظلام والنصف الأخر في النور

تختلف درجات الحرارة حسب الفصول في القطب الشمالي، 0 درجة في يوليو فصل الصيف و33- درجة في فبراير فصل الشتاء، وتؤثر الفصول على نسبة الضوء التي تصل إلى القطب الشمالي والمنطقة الحيطة به بحيث تقضي هذه المنطقة ستة أشهر من النهار والنصف الأخر في ظلام شبه كامل وذلك بسبب الزاوية التي يقع فيها.

وجود حياة في القطب الشمالي

بسبب الظروف القاسية للقطب الشمالي، فإن العيش فيه يبدوا صعبا للغاية، إل أنه يوجد العديد من الكائنات والحيوانات التي تأقلمت مع المناخ القاسي وجعلت من القطب الشمالي موطنا لها كالدب القطبي والثعلب القطبي الشمالي وكائنات بحرية متنوعة وأنواع مختلفة من الطيور…

وجود ينابيع حارة

كما هو معروف تنتشر الينابيع الحارة غالبا في المناطق الباردة في الكوكب وموجودة كذلك بكثرة في محيط القطب الشمالي، في منطقة شينا بعد حوالي ساعة خارج فيربانكس، وتتشكل هذه الينابيع من الطاقة الحرارية الأرضية تحت القشرة الأرضية.

ماراثون سنوي في القطب الشمالي

يقام ماراثون القطب الشمالي سنويا منذ عام 2000م، ويعد واحدا من أهم التجمعات الرياضية وأروعها، شارك 255 شخص من 38 دولة في تحدي الماراثاون عام 2011م في ظروف جوية قاسية لمسافة 2.26 ميل فوق جرف جليدي.

لا يدرك الكثير من الناس أنه من الممكن القيام برحلة إلى قمة العالم القطب الشمالي، قد يكون الأمر يتطلب الكثير من الجرأة والمال لكنه يضمن تجربة مثيرة لأهم الاماكن النائية على هذا الكوكب.

السابق
أصغر 10 دول في العالم
التالي
8 نصائح لتجنب الأمعاء المضطربة أثناء السفر