الدول العربية

من اول من سكن فلسطين

من اول من سكن فلسطين

من اول من سكن فلسطين ؟ تضاربت الآراء واختلفت الأبحاث حول أصل الفلسطينيين. وبمعنى آخر من الذي سكن فلسطين أولاً؟ وفي هذه المقالة سنتعرّف على هذه الشعوب التي سكنت هذه البقعة من الأرض الواقعة على البحر الأبيض المتوسّط، وأسّست حضارة عريقة فيها

من اول من سكن فلسطين

اول من سكن فلسطين هم الكنعانيون أحد الشعوب الساميّة. فقد أطلق مؤرّخو الشرق الأدنى القديم، على العناصر التي قطنت فلسطين ولبنان وسورية، منذ أقدم العصور تسمية كنعان وكنعانيين، وذلك كتسمية تقليديّة عامة لمنطقة فلسطين والساحل الفينيقي.

الكنعانيون اول من سكن فلسطين

بدأت أولى الهجرات البشريّة الهامة إلى فلسطين في بداية الألف الثالثة قبل الميلاد. وهي هجرة الكنعانيين الذين عرفوا باسم الأماكن التي نزلوا فيها، فكانوا هم اول من سكن فلسطين. وبعد فترة أصبحت هناك ثلاث لغات: الكنعانية والآرامية والعربية. لذلك ظلّت فلسطين تسمى أرض كنعان حتى عام 1200 ق.م، حينما غزتها القبائل الكريتية. لذلك سميت تلك المنطقة فلسطين نسبة إلى اسم القبيلة الكريتية الغازية التي اندمجت مع الكنعانيين سكان البلاد الأصليين. بالتالي أطلق اسم فلسطين على جميع الأراضي الساحلية والداخلية التي كان يسكنها الكنعانيون. وربما مع الزمن غلب العنصر الكنعاني؛ فأصبح سكان البلاد كلهم من الكنعانيين العرب.

تأثيرات الكنعانيون في فلسطين

ظهرت تأثيرات اول من سكن فلسطين وهم الكنعانيّون – الفينيقيّون على الفلسطينيين في عدّة أمور، نذكرها على سبيل المثال:

  • أسماء الآلهة: حيث ظهرت أولى مخلّفات اول من سكن فلسطين على الفلسطينيين من خلال أسماء آلهتهم، أمثال: داجون، وعشتروت.
  • العمارة: من خلال المباني العامة والمنازل المستمدّة من التقليد المعماري للعصرَين البرونزيين الوسيط والأخير.
  • الحياة الدينيّة: وذلك عند سكان الساحل الفلسطيني، وكذلك المباني الدينية وأهمها: سلسة المعابد المتعاقبة في تل القصيلة التي أنشئت على غرار المعابد الكنعانية/ الفينيقية، إضافة لما يظهر عليها من تأثيرات مصرية وإيجية.

احتلال فلسطين عبر التاريخ

تعرضت فلسطين عبر التاريخ إلى الاحتلال مرات عديدة. فبعد أن كان اول من سكن فلسطين هم الكنعانيون، احتلها على سبيل المثال:

  • عام 597 ق. م: شنّ نبوخذ نصر الكلداني هجوماً على فلسطين عام، حيث استولى على القدس عاصمة يهوذا وأخذ ملكها وعائلته ومعظم قادتها أسرى إلى العراق، وأقام في القدس ملكاً جديداً.
  • عام 586 ق. م: حاول بقايا اليهود التمرّد على سلطان بابل في فلسطين؛ فعاد نبوخذ نصر وغزاها من جديد. لكن هذه المرة دمر القدس وعادت فلسطين كنعانيّة عربيّة تابعة للعراق تستقبل هجرات العرب من سوريا والجزيرة العربية. وبسبب غزوات الآشوريين والكلدانيين اختفت دولة اليهود في فلسطين بعد أن عاشت أربعة قرون من 1000 ق.م إلى 586 ق.م.
  • وقد كانت هذه الفترة حافلة بالخلافات والحروب والاضطرابات. وتعد تلك الفترة من أهمّ فترات التاريخ الفلسطيني، حيث يستند إليها اليهود في ادعائهم بأحقيتهم في العودة إلى فلسطين والتي سموها أرض الميعاد، وأنهم هم اول من سكن فلسطين.

تواريخ هامة في فلسطين

على الرغم من أن اول من سكن فلسطين هم الكنعانيون، فقد عرفت هذه البلاد تواريخ مهمّة خلال الحقب، أوردها باختصار فيما يلي:

  • 3000 ق. م: العصر الحجري.
  • 2000 ق. م: العصر البرونزي.
  • 539 – 300 ق. م: احتلال الفرس للمنطقة.
  • 333 ق. م: احتلال الاسكندر المكدوني.
  • 37 – 4 ق. م: حكم هيرودس الروماني للبلاد.
  • 4 ق. م: ولادة السيد المسيح.
  • 27 م: صلب المسيح بأمر من بيلاطس البنطي.
  • 476 م: نهاية الحكم الروماني وبداية الاحتلال البيزنطي.
  • 476 – 614 م: الاحتلال البيزنطي.
  • 614 م: دخول الفرس إلى البلاد تحت قيادة كسرى الثاني.
  • 638 م: الفتح الإسلامي للبلاد.
  • 1099 – 1100 م: الاحتلال الصليبي.
  • 1187 م: سقوط الصليبيين على يد صلاح الدين الأيوبي.
  • 1291 – 1516 م: الفترة المملوكيّة.
  • 1516 م: الحكم العثماني.
  • 1610 – 1636 م: فترة حكم فخر الدين المعني الثاني للمنطقة.
  • 1730 م: فترة حكم ضاهر العمر للجليل، أثناء حكم السلطان العثماني.
  • 1780 – 1804 م: حكم أحمد باشا الجزار في الجليل.
  • 1804 – 1819 م: حكم سليمان باشا في عكا والناصرة.
  • 1819 – 1831 م: حكم عبد الله باشا حاكم عكا.
  • 1831 – 1841 م: حكم إبراهيم باشا.
  • 1918 م: دخول الجيش البريطاني للناصرة في نهاية الحرب العالمية الأولى.
  • 1948 م: جلاء الانتداب البريطاني عن البلاد وترك البلاد في حالة فوضى.
  • 1948 م: احتلال اليهود للناصرة.

لغز حول اول من سكن فلسطين

في دراسة مثيرة للجدل، خلصت بالنتيجة إلى سكّان فلسطين الأوائل، وبمعنى آخر من اول من سكن فلسطين. وعلى سبيل المثال نورد فيما يلي الدراسة، والأسانيد عليها، إضافة إلى دحضها:

دراسة حول اول من سكن فلسطين

نشرت دورية “ساينس أدفانسيز” دراسة تشير إلى أنَّ أصول الفلسطينيين القدامى، اول من سكن فلسطين، ترجع لجنوب أوروبا، وتحديداً من قبرص وكريت واليونان وجزيرة سردينيا في إيطاليا. كما سنبين لاحقاً:

  • اول من سكن فلسطين، هم من قدموا إلى منطقة الشرق الأوسط، قبل 3 آلاف عام. الفترة بين 1379 ق.م حتى 1126 ق.م، عبر هجرات جرت إلى مدينة “عسقلان”. كما تَعاقَبَ على حكمها الكنعانيون والفلسطينيون القدماء والبابليون والفينيقيون والرومان والصليبيون.
  • ووفق الدراسة، فقد صرّح فريق من علماء الآثار أنهم اكتشفوا لغز أصل سكان منطقة فلسطين القدماء، الذين عُرفوا تاريخيّاً بـ”الفلستينيين”. كما قدموا دليلًا على أن هؤلاء “السكان القدماء” يرجعون إلى أصول أوروبية. وذلك بعدما حللوا عظاماً اكتُشفت في مدينة “عسقلان” قبل سنوات. كما وجرى تحليلها في معهد ماكس بلانك بألمانيا.
  • لم يكن في حوزة الباحثين حتى هذا التاريخ أي معلومات تتيح تتبُّع أصل سكان فلسطين القدماء. ولذلك اعتمدت الدراسة على تحليل الحمض النووي لرفات عظام تعود إلى العصور البرونزية والحديدية. منها على سبيل المثال رفات أطفال  مدفونين تحت منازل للفلسطينيين القدماء، تحديداً في عسقلان.
  • وفي السياق نفسه، تقول “فيلدمان”: نؤكد من خلال تلك الدراسة أنه كانت هناك تفاعلات تجارية وإنسانية عبر البحر المتوسط. كما وأضافت: ونؤكد هذه النتيجة بشكل علمي؛ إذ تثبت فحوصات الحمض النووي أن الفلسطينيين كانوا مهاجرين.

دحض الدراسة حول سكان فلسطين

يرد أحمد الدبش الباحث الفلسطيني، والمتخصّص في التاريخ القديم، حيث يدحض هذه الدراسة، والتي تنفي أن اول من سكن فلسطين هم الكنعانيون، حيث يقول على سبيل المثال:

  • إنّ الدراسة الحديثة تؤكد أنّ الفلسطينيين القدماء من أبناء عسقلان، هم من الكنعانيين، وليسوا من شعوب البحر. وهم والعرب الحاليون من سلف مشترك، أي من رجل واحد عاش قبل 10000 عام، اسمه العلميj1- Z2331 ، وهم اول من سكن فلسطين.
  • وقال أيضاً: وإذا كانت هناك هجرات جاءت بالفعل؛ فهذا لا يعني أنّه لم يكن هناك وجود لأصحاب الأرض الحقيقيين (العرب والكنعانيين) قبل الهجرات. كما وأضاف: وهذا ما يتناقض مع ما تسعى الدراسة للترويج له، من أن أصحاب الأرض أنفسهم ليسوا منها، وإنّما مهاجرين من أوروبا.

وحتى هذا التاريخ ماتزال الدراسات والأبحاث تدور للوصول إلى حقيقة أصل الفلسطينيين، علاوة على ذلك، من اول من سكن فلسطين . هذه الدولة التي تقع في قلب الوطن العربي، والتي مازالت تنشب حولها النزاعات، منذ التاريخ القديم وحتّى اليوم.

السابق
كم عدد الدول العربية في اسيا ؟
التالي
استعلام عن صلاحية جواز سفر يمني وإجراءات تجديد صلاحية جواز السفر