حول العالم

مدينة سالونيك في اليونان

مدينة سالونيك في اليونان

مدينة سالونيك:

مدينة سالونيك هذه المدينة اليونانية القديمة التاريخية التي تعتبر من المدن ذات كثافة سكانية عالية وتقع في المرتبة الثانية من ضمن مدن اليونان، كما أنها غنية بالعديد من المعالم الأثرية الرومانية المتنوعة والبيزنطية والعثمانية وأيضاً المعالم اليونانية القديمة، كما أنها غنية بالصروح التي تحاكي تاريخ الحضارات التي هيمنت عليها، والتي يعود تاريخها إلى عام 315 قبل الميلاد، بالإضافة إلى ذلك فهذه المدينة تعتبر ثاني أكبر مركز اقتصادي وصناعي وتجاري وسياسي في الدولة اليونانية، كما أنها تعتبر مركزاً مهماً للمواصلات وتحديداً في منطقة جنوب شرق أوروبا، كما تعتبر واحدة من المراكز التعليمية والثقافية المهمة الموجودة في منطقة البلقان.

أين تقع مدينة سالونيك؟

مدينة سالونيك هذه المدينة ذات التاريخ العريق، تقع في اليونان، كما أن مدينة سالونيك توجد في خليج سالونيك وهو متفرع من الخليج الثيرمي، كما تعتبر مقراً لبلدية المدينة وعاصمة منطقة إقليم مقدونيا الوسطى، كما أنها تعتبر عاصمة لإحدى مقاطعات الإقليم والذي يحمل نفس اسم المدينة.

تاريخ مدينة سالونيك:

مدينة سالونيك التي تحاكي التاريخ القديم التي مر بها خلال القرون القديمة، حيث أنها على اتصال مستمر بالتاريخ القديم منذ ثلاثة ألاف سنة، فقد هيمنت عليها العديد من الحضارات القديمة التي يعود تاريخها إلى 315 قبل الميلاد من قبل كاساندر المقدوني، كما أنها عرفت بأنها مركز حيوي بين جميع المناطق اليونانية مع المهرجانات الممتدة على مدار العام والثقافة النابضة بالحياة، فأي شخص يزور سالونيك لابد أن يتعلق بروعة التاريخ وعلم الأثار بهذه المدينة الجميلة.

بالإضافة إلى أن مدينة سالونيك عملت على المحافظة على العديد من الأثار الرومانية والبيزنطية، حيث أن الجامعة المهمة في المدينة التي تعد أكبر الجامعات في دولة اليونان وهي جامعة أرسطو، كما أنها حافظت على الماضي العثماني وسكانها اليهود قديماً والعديد من الكنائس البيزنطية بها والمنطقة بأكملها من المدينة على وجه الخصوص مدرجة في قائمة اليونسكو للتراث العالمي

أهم المعالم الأثرية في سالونيك:

1- هيبتابيرجيون:

هيبتابيرجيون التي توجد في مدينة سالونيك التاريخية هي قلعة تاريخية قديمة التي تعرف بقلعة الأبراج السبعة التي يعود تاريخها إلى القرن الرابع، حيث أصبحت اليوم من أهم الأماكن التاريخية الجاذبة للزوار من جميع أنحاء العالم، كما أنها معروفة باسم يعود للعصور العثمانيه وهو يدي كيول، بالإضافة إلى أنها قلعة جميلة تقع في الركن الشمالي الشرقي من أكروبوليس المدينة، ويعتقد أن أبراجها الشمالية تعود إلى تحصين المدينة في أواخر القرن الرابع، في حين يعتقد أن أبراجها الخمسة الجنوبية قد بنيت في القرن الثاني عشر، فقد كانت هذه القلعة بمثابة منشأة عسكرية حتى أواخر القرن التاسع عشر ثم تحولت على مدى 100 سنة كسجن.

2- متحف الثقافة البيزنطية:

متحف الثقافة البيزنطية الذي يوجد في مدينة سالونيك الذي يضم العديد من القطع الأثرية التي يعود تاريخها إلى العصور البيزنطية، كما أنه يحتوي على مجموعة من الأقواس التي جمعت من المباني القديمة التاريخية في المدينة، وأيضاً اللوحات الجدارية والفسيفساء، علاوة على المقتنيات التاريخية من السيراميك والمنسوجات، وتركز الكثير من مواضيع العرض الدائم للمتحف على المسيحيين الأوائل وطقوسهم ومعتقداتهم وحياتهم اليومية، حتى أنك يمكنك أن تجد العديد من الشواهد في المتحف على المقابر المسيحية المبكرة التي تم حفرها في ثيسالونيكي أو سالونيك.

3- آيا صوفيا:

آيا صوفيا التي توجد في مدينة سالونيك التي يعود تاريخ بناءها إلى العصور البيزنطية، وهي كنيسة من أقدم المباني في المدينة، حيث أنها اليوم من أهم الكنائس اليونانية المتبقية منذ ذلك الوقت، خاصةً وأن قبة آيا صوفيا تحمل فسيفساء رائعة مع مجموعة من اللوحات الجدارية الرائعة والفريدة.

4- ساحة أرسطو:

ساحة أرسطو الموجودة في مدينة سالونيك، حيث يعود تاريخ تلك الساحة إلى عام 1918 وهي على شكل مربع رئيسي للمدينة، حيث أنها يفوح منها عبق التاريخ القديم، حيث أن المهندس الفرنسي أرنست هبرارد هو من قام بتصميم الساحة، وفي هذا المكان الجميل سيكون بإمكانك الاستمتاع كثيراً ما بين مباني هذه الساحة الموجودة اليوم، بما في ذلك فندق إلكترا ومسرح السينما، علاوة على التنزه بين الشوارع الضيقة والمرصوفة بالحصى مع تناول أجمل المأكولات المحلية بالمطاعم، ولا يفوتك القيام بجولة سيراً على الأقدام بعد غروب الشمس لتستمتع بأجواء فريدة تمزج ما بين الرومانسية والهدوء.

5- المتحف الأثري ثيسالونيكي:

المتحف الأثري ثيسالونيكي الذي يوجد في مدينة سالونيك الذي يتميز بالفن المعماري المبني على الطراز اليوناني الحديث، حيث أنه يحتوي على العديد من القطع الأثرية التي تعود لعدة حضارات هيمنت على مدينة سالونيك، كما يضم المتحف مجموعة لا تقارن من القطع الأثرية والمقتنيات التاريخية الرائعة التي تمثل الفترات الهلنستية، الكلاسيكية والرومانية، فضلاً عن ذلك يولي المتحف اهتماماً خاصاً بالطرق التاريخية التي استخدم فيها المقدونيون القدامى الذهب كزينة، وبما أن المدينة تعود إلى عصور ما قبل التاريخ، هناك أيضاً قسم يحاول إعادة بناء صورة للمنطقة في ذلك الوقت وعادة ما يشهد إقبال من السائحين الراغبين في التعرف أكثر على تاريخ المنطقة.

6- قوس غاليريوس:

قوس غاليريوس البناء الروماني الذي يوجد في مدينة سالونيك الذي يعود تاريخ بناءه إلى عام 298م وهو الأكثر تميزاً والأكثر شعبية في المدينة إلى جانب البرج الأبيض، حيث كان في شكله الأولي كان للقوس أربعة ركائز رئيسية وأربعة ثانوية، أما اليوم فلا يوجد سوى اثنان فقط من الركائز الرئيسية ودعامة ثانوية واحدة، ورغم ذلك يمكن للزوار أن يشاهدوا تسلسل المعركة المحفورة بشكل جميل على الأركان المتبقية للممر الرئيسي بالقوس، ويعرف أيضاً باسم كامارا تم بناءه من قبل الإمبراطور جاليريوس من أجل الاحتفال بالانتصار على الفرس الساسانيين والاستيلاء على عاصمتهم كتيسيفون.

7- نصب روتندا:

نصب روتندا الذي يوجد في مدينة سالونيك الذي يعود تاريخه إلى عام 306 بأمر من الإمبراطور غاليريوس الروماني، حيث أن الهدف من بناءه إما أن يكون ضريح للإمبراطور أو الأكثر احتمالاً أن يكون معبد، وهو أقدم نصب تذكاري في سالونيك، وهو مبنى مستدير ضخم يمثل أول معبد روماني، ثم تحول إلى كنيسة مسيحية ثم مسجد، ويتميز بجدرانه السميكة، وهذا هو أحد الأسباب التي جعلته يبدو صامداً أمام زلزال سالونيك القوي، تم استخدام المبنى ككنيسة لأكثر من 1200 سنة حتى خضعت المدينة إلى العثمانيين، وتحديدا في عام 1590، حيث تم تحويله من كنيسة كان يطلق عليها أجيوس جورجيوس إلى مسجد، وحتى الأن لاتزال الفسيفساء المميزة للمبنى موجودة وواضحة للعيان.

8- كنيسة أجيوس ديمتريوس:

كنيسة أجيوس ديمتريوس التي توجد في مدينة سالونيك هي من الأماكن ذات أهمية دينية وتاريخية في المدينة، كما أنها تتميز باللوحات الجدراية الرائعة، بالإضافة إلى فن التصميم المعماري بوجود صحن سداسي فريد من نوعه ويعرف باسم سيبوريوم، حيث أنها من أكبر الكنائس في مدينة سالونيك والمثيرة للإعجاب والموجودة على موقع حمام روماني قديم.

9- البرج الأبيض:

البرج الأبيض الذي يوجد في مدينة سالونيك وهو من أهم المعالم التاريخية والأثرية الموجودة في المدينة، كما أنه من الرموز المهمة في مدينة سالونيك، حيث أنه يتميز بوجود متحف كبير يحتوي على العديد من القطع الأثرية الرائعة التي تعود إلى عصور مختلفة التي تعبر عن تاريخ المدينة، البرج الأبيض الهدف الرئيسي من بناءه هو الدفاع عن المدينة في العصور البيزنطية والعثمانية

10- كنيسة القديس جورجيوس:

كنيسة القديس جورجيوس التي توجد في مدينة سالونيك التي تتميز بحفاظها على شكلها الأصلي على مر العصور وهذا يجعلها من المعالم القديمة والعريقة، حيث أنها بنيت بجانب مسجد قديم ويعرف باسم سليمان أفندي وكان موجود خلال الفترة العثمانية، كنيسة القديس جورجيوس أو ما تعرف أيضاً باسم الروتوندا، تتميز بوجود قبة كبيرة وواسعة، حيث يعود تاريخ بناءها إلى القرن الثالث الميلادي.

 

السابق
مدينة دوبروفنيك في كرواتيا
التالي
مدينة هيراكليون في اليونان