حول العالم

جمهوريّة كوبا

جمهوريّة كوبا

التعريف بجمهوريّة كوبا:

تقع جمهوريّة كوبا بين القارّات الأمريكيّة الجنوبيّة والوسطی والشماليّة، وتحديداً في منطقة البحر الكاريبي، وتُعدّ كوبا أكبر دولة في المنطقة، وتتكوّن كوبا من جزيرة رئيسيّة، والعديد من الجُزر الصّغيرة، وتحتلّ كوبا المركز 80 من حيث المساحة علی مستوی العالم، وتُعدّ “مدينة هافانا” عاصمتها وأكبر المُدن فيها.

ويفصل جمهوريّة كوبا عن جامايكا وجُزر الباهاما العديد من القنوات، ويفصلها عن فلوريدا مضيق فلوريدا، ويفصلها عن المكسيك خليج المكسيك وقناة يوكاتان، ويفصلها عن هاييتي ممرّ ويندوارد، ويُعدّ نظام الحُكم فيها “جمهوريّة اشتراكيّة”، وكما تُعدّ العُملة المُستخدمة فيها “البيزو الكوبي”.

وأعلنت كوبا استقلالها عن إسبانيا في عام 1868 للميلاد، وتمّ إعلانها كـَجمهوريّة مُستقلّة في عام 1902 للميلاد، وتُعدّ “اللغة الإسبانيّة” اللغة الرسميّة المُستخدمة فيها، كما تُعدّ أخفض نقطة فيها “البحر الكاريبي”، وتُعتبر “ديانة الروم كاثوليك” الدّيانة الرسميّة فيها، بالإضافة إلی المسيحيّة البروتستانتيّة، والأقليّات الإسلاميّة.

وتتنوّع الأعراق في جمهوريّة كوبا، حيث يوجد فيها الإسبانيّين، الفرنسيّين، اليونانيّين، والأقليّات من جُزر الكناري، والمستيزو، والباردو، والزامبو، ويرجع تسميَة كوبا إلی لغة التاينو، حيث تُسمّی بِلغة التاينو “كوباو” وتُعني الأراضي الخصبة، أو “كوابانا” وتُعني المكان العظيم.

وتُعدّ جمهوريّة كوبا عضواً في مُنظّمة الدّول الأمريكيّة، الاتّحاد اللاتيني، وحركة عدم الانحياز، وتعتمد كوبا في اقتصادها علی الزِّراعة، كـَزراعة السّكَّر، التّبغ، الكاكاو، البُن، المانجو، الموز، الأرز، والذُّرة، وكما تعتمد علی الثّروة الحيوانيّة كـَالأغنام، والأبقار، ومُنتجات الألبان، وتعتمد أيضاً علی الإنتاج المعدني كـَالحديد والنحاس.

وتلعب السّياحة دوراً مهمّاً في اقتصاد جمهوريّة كوبا، حيث يوجد فيها العديد من الأماكن التاريخيّة، والأثريّة، والسياحيّة، بالإضافة إلی العديد من المنتجعات، والفنادق، والحدائق، والمُنتزهات، وتستقطب العديد من السيّاح من مختلف أنحاء العالم؛ للتمتّع بمناظرها الخلّابة.

ويُمكنك زيارة جمهوريّة كوبا والتجوّل فيها، واستكشاف معالمها التاريخيّة والأثريّة والسياحيّة، ويُمكنك الذّهاب إلی أسواقها الشعبيّة، وشراء كلّ ما تحتاجه منها، ويُمكنك أيضاً الذّهاب إلی المقاهي والمطاعم المُنتشرة فيها، وتذوّق أشهی المأكولات المحليّة، ولا تنسی التقاط العديد من الصّور التذكاريّة للدّولة.

أهم الأماكن السياحيّة فيها:

السّياحة في هافانا:

تقع هافانا “العاصمة” في كوبا، وتُعدّ من أكبر المدن في منطقة البحر الكاريبي؛ وهذا ما جعل المدينة مقصداً سياحيّاً في منطقى الكاريبي، وكيف لنا أن نذكر هافانا ولا نذكر معها جمال وسحر الإسبان، حيث تُعتبر المدينة مفتاح العالم الجديد بالنِّسبة للإسبان، ويُمكنك التجوّل في هذه المدينة السّاحرة، ورؤية المعالم الشَّهيرة فيها، وابتسامات شعبها المؤمن بالقيمة التراثيّة للمدينة، ناهيك عن التنوّع الحضري من بنايات عصر الباروك، والبنايات الحديثة، والمسارح، والكنائيس ذات الطَّابع الخاص.

السّياحة في سانتياغو:

تُعتبر مدينة سانتياغو من أجمل المُدن السياحيّة في كوبا، حيث تُعتبر من أهمّ الوجهات الاقتصاديّة في البلاد، وتتميّز المدينة بطبيعتها الخلّابة وإطلالتها السّاحرة، وأبنيتها المميُزة المُصمّمة علی الطِّراز القوطيّ والإسبانيّ، وتضمّ المدينة العديد من الجِبال الشّاهقة، والشّواطئ السّاحرة، والمزارات التاريخيّة، والمتاحف الأثريّة، وتستقطب المدينة العديد من السيّاح من مختلف أنحاء العالم، ويُمكنك زيارتها وقضاء أمتع الأوقات فيها، ولا تنسی التقاط العديد من الصّور التذكاريّة فيها.

السّياحة في جزيرة كايوكوكو:

تُعدّ جزيرة كايوكوكو من أشهر الجُزر السياحيّة في كوبا، والأكثر سحراً بين جُزر منطقة الكاريبي، وتضمّ الجزيرة العديد من الشّواطئ ذات الرِّمال البيضاء النّاعمة، والمياه الفيروزيّة الصّافيَة، وتستقطب العديد من السيّاح من مختلف أنحاء العالم، وتُعدّ الجزيرة موطنًا للعديد من طيور النّعام، والحيوانات البريّة، وتضمّ الجزيرة كهوف كايوكوكو، بالإضافة إلی العديد من مراكز التسوّق، وأدوات الغطس والتزلّج، ويُمكنك زيارتها وقضاء أمتع الأوقات فيها مع العائلة والأصدقاء، ويُمكنك أيضاً التقاط العديد من الصّور التذكاريّة.

السّياحة في فاراديرو:

تُعدّ مدينة فاراديرو من أجمل المُدن في دوله كوبا، وكما تُعدّ من أكبر المُنتجعات الشاطئيّة في منطقة البحر الكاريبي، وتُعتبر من أكثر الوجهات السياحيّة شعبيّة في كوبا، وتتميّز المدينة بإطلالتها السّاحرة وطبيعتها الخلّابة، وكما تُعتبر محميّة طبيعيّة تضمّ العديد من غابات المانجروف الرّائعة، بالإضافة إلی الكهوف القديمة، والقصور الأثريّة، والقِلاع التاريخيّة، والعديد من المُنتزهات، والأسواق، والمقاهي، والمطاعم، وتوفّر المدينة العديد من أماكن الغطس، ويُمكنك زيارتها وقضاء أمتع الأوقات فيها، ولا تنسی التقاط العديد من الصّور التذكاريّة فيها.

السّياحة في ترينيداد:

تُعتبر مدينة ترينيداد من أروع المُدن في كوبا، وتُعتبر من المُدن التاريخيّة في كوبا، حيث تمّ إدراجها تحت قائمة مواقع التُّراث العالميّ حسب مُنظّمة اليونيسكو، وتتميّز المدينة بشوارعها المُتعرّجة، وكنائسها التاريخيّة، وقصورها الملوّنة، وشواطئها الخلّابة، وجِبالها الشّاهقة، وتضمّ المدينة العديد من أماكن الجذب السياحيّة، كـَالكنائس، والقصور، والقِلاع، والسّاحات، والشّواطئ، ويُمكنك زيارتها وقضاء أجمل الأوقات فيها، ولا تنسی إحضار الكاميرا الخاصّة بك، والتقاط العديد من الصّور التذكاريّة.

السّياحة في سييفويغوس:

تُعتبر مدينة سييفويغوس من أهمّ الوجهات السياحيّة في كوبا، وتتميّز بهندستها المعماريّة الرّائعة، حيث تمّ تصميمها علی الطِّراز الفرنسيّ، ويوجد فيها العديد من المزارات السياحيّة، وأشهرها المركز التاريخيّ، وخليج يونتا غوردا، ومتحف التّاريخ، بالإضافة إلى قلعة جاجوا، والعديد من المنتجعات الشاطئيّة ذات الطّبيعة السّاحرة، ومنتزه الدولفين، والعديد من أماكن الغوص والرّياضات المائية، وكهف مارتين، والعديد من الشّلّالات السّاحرة، ويُمكنك زيارتها والتجوّل فيها، وقضاء أجمل الأوقات فيها، ولا تنسی إحضار الكاميرا الخاصّة بك، والتقاط العديد من الصّور التذكاريّة.

السّياحة في جزيرة كايو سانتا ماريا:

تُعدّ جزيرة كايو سانتا ماريا من أشهر جُزر كوبا، حيث تقع بالقُرب من السّاحل الشماليّ، وتتميّز بشواطئها الجميلة، ورياضاتها المائيّة، ومساحاتها الخضراء، وتضمّ الجزيرة العديد من المحلّات التجاريّة، والمطاعم، بالإضافة إلی سوق للحِرف اليدويّة، وحوض أسماك دولفيناريوم، والعديد من الشّواطئ، وأشهرها شاطئ بلايا لاس جافيوتاس، ويُمكنك زيارتها وقضاء أجمل الأوقات فيها، ويُمكنك أيضاً الذّهاب إلی المطاعم المُنتشرة فيها، وتذوّق أشهی الأكلات المحليّة، ولا تنسی إحضار الكاميرا الخاصّة بك، والتقاط العديد من الصّور التذكاريّة.

حقائق عن المطبخ الكوبي:

  • أهم المكوّنات لتتبيل الطّعام هي: المردقوش، الثوم، البرتقال الحامض:
    وتُعتبر هذه المكوّنات موجودة في 90% من الأكل الكوبي، حيث يتم زراعة البرتقال الحامض في كلّ أنحاء كوبا، أمّا المردقوش فيُعطي مذاق حارّ ومميّز للأطباق الكوبيّة، وأيضاً لا يكاد يخلو أي بيت من الثّوم في كوبا، حيث يُسميّان “MOJO”.
  • يُعتبر الأرز من الأطباق الرئيسيّة في المطبخ الكوبي:
    حيث يتمّ زراعته في جميع أنحاء كوبا، حيث يوجد حوالي 20 طريقة كوبيّة لتحضير الأرز، ولكن من أشهر طرق التحضير هي: الأرز الأبيض المطهوّ على البُخار، ويُضاف إليه العديد من التوابل المختلفة وأشهرها “توابل أشيوت”.
  • يتمّ وضع الفاصوليا السوداء في جميع الأطباق الكوبيّة:
    حيث أنّ الفاصوليا السَّوداء هي أساس الطّعام للشعب الكوبي، ويتمُّ وضعها كطبق جانبي وتناولها مع أطباق أُخرى، ومن الطرق الشهيرة لتحضير الفاصوليا السوداء “شوربة الفاصوليا السَّوداء، الفاصوليا السَّوداء المقليّة، الفاصوليا السَّوداء مع الأرز”.
السابق
أين يقع قصر طوب قابي في إسطنبول
التالي
آثار عجلون