حول العالم

المعالم الأثرية في مدينة كييف

المعالم الأثرية في مدينة كييف

أبرز المعالم الأثرية في مدينة كييف:

البوابة الذهبية:

هي بوابة تاريخية يعود تاريخ بناءها إلى عام 1017 إلى العصور الوسطى على يد الأمير ياروسلاف الحكيم، كما أنها حصن وقائي ضد الغزاة في القرون القديمة، حيث تم ترميمها وتطويرها؛ وذلك تكريماً للبوابة الرئيسية التي قامت بتحصين مدينة كييف، وهي موجودة في وسط مدينة كييف خارج محطة مترو زولوتي فوروتا، حيث تتميز بالفن المعماري على الطراز البيزنطي، وهي الآن بمثابة متحف تاريخي يستحق الاكتشاف.

بالإضافة إلى أنها من أهم المعالم في المدينة، حيث تجذب العديد من السياح للتعرف على التاريخ الأوكراني، فضلاً عن وجود العديد من متاجر بيع الملابس التقليدية والزهور البرية الجميلة، وكذلك القيام بالعديد من الأنشطة الترفيهية الممتعة.

دير كييف بيشيرسك لافرا:

هو من أقدم الأديرة في المدينة، حيث يعود تاريخ بناءه إلى القرن الحادي عشر على يد القديس أنطونيوس الثاني، كما أنه أحد مواقع اليونسكو للتراث العالمي، الذي يتميز بالفن المعماري على الطراز الباروكي ووجود القطع الأثرية النادرة، كما يطلق عليه اسم دير الكهوف، حيث تم تشييده على سلسلة من الكهوف التي قام بحفرها الرهبان، ويمثل هذا الدير أحد المعالم الفريدة في أوكرانيا، حيث إنه يضم سرداب تحت الأرض يتم فيه دفن الرهبان تحت الزجاج في مشهد له رهبة ومرعب إلى حد ما.

بالإضافة إلى أنه في عام 1240 تعرض للتدمير من قبل التتار، وبعد ذلك تعرض للعديد من الحرائق، ولكن تم إعادة بناءه في القرن الثامن عشر مع التأثيرات الباروكية السائدة، حيث تقع أقدم الأجزاء تحت الأرض وهي عبارة عن كهوف من صنع الإنسان تضم حالياً الرهبان الذين درسوا وعاشوا وماتوا هنا، وتم الحفاظ على أجسامهم بشكل طبيعي دون تحنيط بفضل الطقس البارد والجاف في الكهوف.

كاتدرائية القديسة صوفيا:

هي من أهم وأجمل المعالم الأثرية في المدينة، حيث يعود تاريخ بناءها إلى عام 1037، كما أنه تم إدراجها من قبل منظمة اليونيسكو ضمن مواقع التراث العالمي، حيث أنها شاهدة على فن العمارة الروسي فقط بنيت في فترة حكم مدينة كييف روس، التي تتميز بالعديد من أجمل اللوحات الجدارية والفسيفساء والعديد من الفنون القيمة وبرج الجرس الذي يوفر إطلالات ساحرة، حيث تقع كاتدرائية القديسة صوفيا في قلب العاصمة الأوكرانية كييف، إذ تمت تسميتها باسم آيا صوفيا، فهي من أقدم الكنائس الموجودة في أوكرانيا.

قصر ماريينسكي:

هو من القصور الأثرية القديمة، حيث يعود تاريخ بناءه إلى عام 1750، الذي صممه بارتولوميو راستريلي تحت إشراف المهندس المعماري الروسي إيفان ميشورين، ويقع على قمة تل في حديقة جميلة، فقد تم استخدام المبنى الرائع كمقر إقامة لأسرة القيصر، ولايزال يستخدم اليوم لحفلات الاستقبال الرسمية مثل الاجتماعات الرئاسية والمؤتمرات الدولية.

مبنى هوروديتسكي:

هو من المباني القديمة الأكثر إثارة للاهتمام في المدينة، حيث يعود تاريخ بناءه إلى عام 1902، كما أنه موجود في وسط المدينة، حيث أنه تم بناءه على يد المهندس المعماري هوروديتسكي كمقر خاص، الذي يتميز بالجدران المزينة وعمليات النحت المعقدة؛ ليصبح المبنى أحد الإبداعات المعمارية الأكثر إثارة في كييف والتي تستحق بالفعل الزيارة.

كاتدرائية فولوديمير:

هي من المعالم الأثرية التاريخية في المدينة، حيث يعود تاريخ بناءها إلى عام 1882 على الطراز البيزنطي، كما أن هيكلها يمتاز بملامح الكنيسة الأرثوذكسية الروسية، حيث أن الجدران الداخلية للكنيسة تضم مجموعات فنية ذات أهمية كبيرة فضلاً عن روعة التصميم الخارجي للمبنى، بالإضافة إلى أنها تتميز بالموقع الرائع في جادة تاراسا شيفشينكا وهو أحد شوارع المدينة المركزية.

متحف تاريخ أوكرانيا:

هو من أهم المتاحف في المدينة، حيث يعود تاريخ تأسيسه إلى عام 1944، الذي يحاكي تاريخ المدينة القديم ويتميز بوجود حوالي 800 ألف قطعة أثرية تمثل التاريخ والثقافة القديمة للمدينة، بالإضافة إلى مجموعة من المسكوكات وعلم الأثار والأسلحة النارية والأسلحة البيضاء والخزف والزجاج وغيرها.

كاتدرائية سان ميشيل:

هي من أهم رموز المدينة التي يعود تاريخها إلى القرون الوسطى، حيث تتميز بجمال الفن المعماري التاريخي وجمال برج أجراسها الذي تم إضافته إلى الكاتدرائية في عام 1760، كما أنها موجودة في شارع تروخسفياتيتيلسكا في مدينة كييف ولها أهمية تاريخية عظيمة.

دار الأوبرا:

هي ثالث أقدم دار أوبرا في أوكرانيا، حيث يعود تاريخ تأسيسها إلى عام 1867، التي تتميز بالفن المعماري الهندسي المبدع الذي جعلها عبارة عن تحفة فنية ساحرة، حيث تقدم مجموعة من أهم وأشهر الكونسيرتات في العالم، كما أنه من أهم المعالم في مدينة كييف حيث تقع في شارع فولوديميرسكا.

برج لافرا بيل الكبير:

هو أحد رموز المدينة، حيث يعود تاريخ بناءه إلى عام 1731، كما أنه نصب تذكاري يتميز بالفن المعماري على الطراز الباروكي الأوكراني، حيث يتكون من أربعة صفوف تعلوها قبة مذهبة، ويمكن للزوار تسلق هذا النصب مقابل رسوم رمزية للحصول على إطلالة شاملة على مدينة كييف، بالإضافة إلى أنه أطول برج قائم بذاته في العالم في ذلك الوقت، حيث يهيمن بكل فخر في سماء مدينة كييف.

دير سانت مايكل:

هو من الأديرة القديمة في المدينة، حيث يعود تاريخ تأسيسه إلى القرن الثاني عشر، الذي يتميز بالهندسة المعمارية الرائعة على الطراز الباروكي مع العديد من القباب الذهبية الرائعة، أما التصميم الداخلي ما زال محافظ على التصميم البيزنطي الرائع، كما تحتضن الطوابق السفلية من برج الجرس متحف يعرض تاريخ الدير، كما يقع دير سانت مايكل ذو القبة الذهبية على الجهة اليمنى من نهر دنيبر في مدينة كييف.

السابق
قصر دروتنينغهولم في السويد
التالي
جزيرة جوتلاند في السويد