حول العالم

أهم المناطق السياحية في الجزائر

أهم المناطق السياحية في الجزائر

أهم المناطق السياحية في الجزائر

قسنطينة

أُسّست مدينة الجزائر العاصمة (بالإنجليزية: Algiers) من قِبل العثمانيِّين، ويبلغ عدد سكّانها ما يُقارب 3.5 مليون نسمة، وتتميّز هذه المدينة بهندسةٍ معماريّةٍ فريدةٍ وخلّابة، ومن أبرز معالمها؛ دار حسن باشا والقصبة القديمة التي تتمتّع بشوارع متعرّجة عبر البلدة القديمة تُشكّل متاهةً حضريّةً.

قسنطينة

تُعدُّ مدينة قسنطينة (بالإنجليزية: Constantine) إحدى الوجهات الجاذبة للسُّيّاح، حيث لا يستطيع أيّ شخص العبور إلى غالبيّة المباني في المدينة إلّا عند مروره عبر جسرٍ يقع أعلى أخدود كبيرٍ، ممّا يجعل المدينة تظهر بشكلٍ مذهلٍ وساحر، وقد كانت المدينة قديماً عاصمة نوميديا وبعدها رومان نوميديا ولعبت السّياسة والسُّلطة فيها دوراً مهمّاً.

غرداية

وُصفت مدينة غرداية (بالإنجليزية: Guardia) من قِبل الفيلسوف الفرنسيّ سيمون دي بوفوار بأنّها “لوحة تكعيبيّة مبنيّة بشكلٍ جميلٍ”، وهي جزء من إقليم بنتابوليس القديم، وإحدى خمس مدنٍ فقط واقعة على قمم التلال في وادي ميزاب بُنيت قبل حوالي ألف عام، وتنقسم المدينة إلى ثلاثة أقسام محاطة بأسوار، وتضمّ بعض المعالم الدينيّة، منها مسجد ملفت للنظر يُشبه الهرم في بنائه، كما تُعتبر المدينة مركزاً رئيسياً لإنتاج التمور وتصنيع السجاد والأقمشة.

تلمسان

تُحاط مدينة تلمسان (بالإنجليزية: Temkin) بجبال شامخة وتضم مبانٍ مغربية مذهلة، ويتمّ العمل حالياً على بناء أكبر حرم جامعي يُمكن أن يشهده العالم على الإطلاق،وللمدينة ثقافات مختلفة وتاريخ عريق، حيث إنّها غنية بمختلف الأساليب الموسيقيّة والفنيّة، والعديد من المنسوجات والحرف اليدويّة التي يظهر فيها التراث الأمازيغيّ والعربيّ الأندلسيّ الأصيل.

تيميمون

تُعرف مدينة تيميمون (بالإنجليزية: Timebound) باسم القصور، وتشتهر بكثبانها الرملية المتحركة، وبساتين النخيل الواسعة، وبحيرتها المالحة، وتتميز هذه الواحة الواقعة في الصحراء الكبرى، بطابعٍ معماريٍّ ساحرٍ وفريد، حيث تظهر الجدران الطينية الحمراء القوية، والتي تتشابه إلى حدٍّ ما مع العمارة السودانية، وعلى الرغم من صغر حجمها، إلّا أنّها غنية بالثقافة ولها تاريخ عريق وحضاريّ.

عنّابة

تمتلك مدينة عنّابة (بالإنجليزية: Annaba) ميناء طبيعياً قريباً من المياه العذبة بالإضافة إلى عدّة شواطئ، وبعض أراضيها خصبة وصالحة للزراعة ممّا جعلها محطّ أنظار الفينيقيين قبل حوالي 3000 عام فأقاموا فيها، أمّا في وسط المدينة فتبرز فيه العمارة الفرنسيّة الأنيقة، وفي المدينة أيضاً بعض الآثار الرومانيّة التي تعود إلى تاريخ عريق، ويُعتبر القدّيس أوغسطين أشهر من عاش في هذه المدينة.

وهران

تُعتبر مدينة وهران (بالإنجليزية: Oran) ثاني أكبر مدن جمهوريّة الجزائر، وقد احتضنت إحدى الحضارات القديمة التي تعود أُصولها إلى القرن العاشر، فقد أسّسها المستكشفون الأندلسيّون، وتأثّرت بالحضارات المختلفة؛ كالإسلاميّة والإسبانيّة، وتضمّ عدداً من المعالم الثقافية والسياحية؛ كقصر الثقافة، وقلعة في الحيّ الإسبانيّ تُدعى ب”روز الكازار” تقع أعلى المدينة.

السابق
ما أهمية السياحة لمصر
التالي
أهمية السياحة فى مصر